شريط الأخبار

أبو زعيتر يحمل وزير صحة رام الله مسئولية إهدار حقوق العاملين في غزة

04:41 - 31 حزيران / يناير 2011

أبو زعيتر يحمل وزير صحة رام الله مسئولية إهدار حقوق العاملين في غزة

فلسطين اليوم: غزة

حمل النقابي سلامه أبو زعيتر رئيس النقابة العامة للعاملين في الخدمات الصحية في محافظات غزة د .فتحي أبو مغلي وزير الصحة في حكومة رام الله، المسئولية عن تأخير المعاملات الإدارية لموظفي الصحة، وتأخير استحقاقاتهم من درجات مستحقة وعلاوات اجتماعية تتعلق بإضافة الابن أو الزوجة، وتعليق احتساب الشهادات العلمية، وتعليق تنفيذ الهيكلية، وتجميد التوظيف للخريجين الجدد في الصحة في محافظات غزة، وإهمال ملف دفع مستحقات الموظفين الذين عملوا علي بند المكافأة والعقد الخاص واحتساب سنوات الخدمة لهم رغم صدور قرار سابق من مجلس الوزراء منذ عام 2005م ، وحرمان الأطباء والمهنيين والعاملين في وزارة الصحة من محافظات غزة من الدورات المهنية وبعثات الوزارة الخارجية للتدريب والتعليم ، إضافة إلى الكثير من القضايا اليومية للعاملين.

 

وقال النقابي ابو زعيتر في تصريح صحفي "يوميا نستقبل الشكاوي في النقابة لحقوق متأخرة، تعود مسئولية تأخيرها علي وزير الصحة لإهماله لملفات موظفي غزة، برغم ما يعانوه من ظروف صعبة في عملهم, وكافة هذه الحقوق ليست امتيازات أو منح، فهي حق قانوني ينص عليه قانون الخدمة المدنية.

 

وأشار أبو زعيتر بأن النقابة استخدمت كافة السبل القانونية والإدارية لمعالجة كافة قضايا الموظفين وتواصلت مع مدير عام الشئون الإدارية والمالية المفروز لغزة، وتوجهت بالعديد من الرسائل لوزير الصحة لمعالجة القضايا العالقة وأبدت استعدادها لتعاون والشراكة بحلها، ولكن كان هناك تسويف واضح ومتعمد من مكتب الوزير بعدم الاستجابة والإصرار على إهمال ملفات قضايا موظفي غزة.

 

وتوجه أبو زعيتر لوزير الصحة مطالباً إياه بالوقوف أمام مسئولياته اتجاه الموظفين وعدم استمرار سياسة التجاهل لحقوقهم القانونية و تأخير معاملاتهم وما يترتب عليها من حقوق مالية تراكمت وهدرت فمعظمها لا تدفع بأثر رجعي ... مؤكداً بأن  النقابة ستواصل نضالها النقابي حتى تحقيق مطالب وحقوق العاملين العادلة, باستخدام كافة الطرق القانونية والمشروعة لحماية حقوق أعضائها والعاملين بالصحة.

 

كما وناشد أبو زعيتر حكومة فياض بالتدخل لحسم ملفات موظفي الصحة والقضايا العالقة باعتبارها حقوق عادلة لا يجوز استمرار التهاون بها من قبل وزير الصحة.

 

كما وتوجه أبو زعيتر لرئيس السلطة محمود عباس باسمه واسم كافة العاملين في وزارة الصحة لإعطاء تعليماته لجهات الاختصاص للاهتمام أكثر بالمعاملات الإدارية للموظفين في المحافظات الجنوبية للوطن، خاصة أنها تنظم وترتب بشكل قانوني وترسل من غزة للوزارة وهناك تعرقل إجراءاتها .

انشر عبر