شريط الأخبار

فلسطينيون يناشدون إطلاق أبناءهم من السجون المصرية

10:14 - 29 تموز / يناير 2011

فلسطينيون يناشدون إطلاق أبناءهم المعتقلين في السجون المصرية

وتأمين عودتهم إلى غزة

فلسطين اليوم- غزة

 ناشد أهالي المعتقلين الفلسطينيين في السجون المصرية، الجيش المصري، والمتظاهرين المصريين العمل على إخراج أبنائهم المعتقلين في تلك السجون، وتأمين وصولهم لقطاع غزة.

وقال الناطق باسم "تجمع أهالي الأسرى في السجون المصرية"، عماد السيد، ليونايتد برس انترناشونال إن هناك حالة قلق على حياة المعتقلين الفلسطينيين في السجون المصرية في ظل التطورات والتدهور الأمني الحاصل في مصر.

 

وأشار إلى أن هناك حوالي 25 معتقلاً في السجون المصرية بعضهم أمضى سبع سنوات، لافتاً إلى أن حالة من الفوضى حدثت في سجن أبو زعبل، كما أن حريقاً كبيراً اندلع في المخازن المجاورة لقسم المعتقلين السياسيين في سجن "أبو زعبل" في القاهرة والذي يتواجد به عدد من المعتقلين الفلسطينيين.

 

وناشد السيد وهو شقيق لأسير في السجون المصرية، يدعى محمد، الجيش المصري والمتظاهرين والقائمين على الوضع في مصر، العمل بكل ما لديهم من اجل إطلاق سراح أبنائهم من السجن وتامين وصولهم إلى قطاع غزة.

 

إلى ذلك، ذكر مصدر محلي في غزة أن 10 معتقلين خرجوا بالفعل من السجن المصري بسلام وأنهم يحاولون العودة لقطاع غزة، فيما لم يعرف مصير باقي المعتقلين في السجون الأخرى.

 

يشار إلى أن بين المعتقلين عدد من نشطاء الذراع المسلح لحركة "حماس" وغالبيتهم اعتقلوا على خلفيات لها صلة بنشاط الفصائل الفلسطينية.

وتشهد مصر منذ مطلع الأسبوع تظاهرات حاشدة للمطالبة بإصلاحات سياسية واجتماعية، كان أكبرها الجمعة.

 

وقد عمدت السلطات منذ ليل الخميس إلى قطع خدمات الانترنت والهاتف الخليوي لمنع المتظاهرين من تنظيم صفوفهم، قبل ان تعود الاتصالات الخليوية جزئياً، فيما شهدت المدن المصرية مواجهات عنيفة بين المحتجين المطالبين بإسقاط نظام مبارك وقوات الأمن سقط خلالها عدد من القتلى والجرحى.

 

 

انشر عبر