شريط الأخبار

كتائب الأقصى: مسئولو السلطة ساعدوا الاحتلال في عمليات الاغتيال

11:44 - 27 حزيران / يناير 2011

كتائب الأقصى: مسئولون بأجهزة السلطة ساعدوا الاحتلال في اغتيال قادة المقاومة

فلسطين اليوم- غزة

اتهمت كتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري لحركة فتح اليوم الخميس قادة الأجهزة الأمنية في السلطة الفلسطينية بمساعدة الاحتلال في اغتيال عدد من قادة المقاومة وأبرزهم الشهيد حسن المدهون احد قادة الكتائب.

وأوضحت الكتائب في مؤتمر صحفي أن قادة بارزين من الأجهزة الأمنية في السلطة الفلسطينية حاولوا عدة مرات مساعدة الاحتلال في اغتيال الشهيد المدهون عبر إطلاق النار ومحاولة دس السم له في الطعام إلا أن نجح الاحتلال في اغتياله بقصف من الطائرات الصهيونية.

وهددت الكتائب بأنها "لن تسكت على هذه الجريمة وان لديها الكثير من الخيارات من اجل الرد على هذه الجريمة وسيدفع القائمين عليها ثمنا غاليا"، متهمة محمد دحلان مسئول جهاز الأمن الوقائي في ذلك الوقت بالمسئولية عن هذه الجريمة هو وقادة آخرين من السلطة.

ودعت الكتائب الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة إلى ما أسمته يوم غضب وثوره في وجه المتآمرين مع العدو الصهيوني على المقاومة الفلسطينية، مشيرة إلى أن مرتكبي الجريمة ما زالوا يتربعون على عرش السلطة.

 

 

انشر عبر