شريط الأخبار

أبو عرفة :"المقدسيون" لمسوا تنازلات مستمرة من السلطة

01:02 - 26 حزيران / يناير 2011

أبو عرفة "لفلسطين اليوم":"المقدسيون" لمسوا تنازلات مستمرة من السلطة

فلسطين اليوم-القدس المحتلة (خاص)

قال وزير القدس السابق خالد أبو عرفة و المهدد بالإبعاد عن القدس أن المقدسيين لمسوا تنازلات عدة بعدما انخفض عدد المقدسيين منذ العام 1967 بمقدار 300 ألف مقدسي، و تقلصت مساحة القدس إلى 7% التي يجوز للمقدسيين السكن و العيش فيها

وقال أبو عرفة، في تصريحات "لوكالة فلسطين اليوم" : ما كان واضح أن هناك تراجع فلسطيني على مستوى قيادة ، لذا نحن لم نتفاجئ الا من ناحية الكثافة و الإحصاءات، بغض النظر عن الوثائق.

واضح أبو عرفة أن القضية الفلسطينية، وعلى مستوى القيادة و المؤسسات وصلت الى طريق مسدود , وأشار الى أن الفريق المفاوض اجتهد الى التماهي مع الكيان الصهيوني من اجل استجلاب الحد الأدنى من الحقوق الفلسطينية، ظنا منه انه هذا هو الممكن في زمن التكتلات الدولية و موازيين القوى".

وأوضح أنه لم يحصل على الحد الأدنى ، بحسب ما قال أبو عرفة، والدليل ان حل الدولتين بات مستحيلا، بسبب امتلاء الضفة, معتبراً أن الانسحاب من القدس بات مستحيلا بسبب تهويد المدينة و استبدال سكانها ب 27 مستوطنة حيث أوصل المقدسيين إلى قناعة أن القيادة الفلسطينية باتت أسيرة إلى الحد الذي يصدر عنها ما سمعناه.

اقترح أبو عرفة لتجاوز هذه الأزمة، أن يتم عقد مؤتمرات لكافة الأحزاب الفلسطينية مع أشقائهم العرب، يطلب منها أن تحدد البوصلة باتجاه وحدة فلسطينية شاملة و الاتفاق على برنامج سياسي واحد و انتخاب قيادة سياسية واحدة، مطالباً بالإعلان على الهدف الفلسطيني الذي يرفض أي حلول أو تنازلات عن حدود ال67 وشرقي القدس و إقامة الدولة الفلسطينية و عودة اللاجئين و الإفراج عن الأسرى كمشروع مرحلي يستجيب لظروف الواقع، ويؤخذ الحقائق بعين الاعتبار دون التخلي عن الثوابت.

وعن عدم وجود ردة فعل شعبية في القدس، قال ابو عرفة:" أن صدور ردة فعل فورية سابق لآونة، وعامل التراكم سيفعل سيحفز على ذلك، وهذا منوط بالمقدسين الذين يعانون ليل نهار من الإجراءات "الإسرائيلية".

انشر عبر